عادات يومية تساعدك على زيادة إنتاجيتك

عادات يومية تساعدك على زيادة إنتاجيتك

    هل أنت شخص مشتت وتبجث عن طريقة للحفاظ على تركيزك وزيادة إنتاجيتك على مدار اليوم هذه العادات موجهه لك :).


    كثيرًا ما نسأل أنفسنا كيف يمكننى زيادة إنتاجيتى والحفاظ على تركيزى؟

     وهذا السؤال حوله تمت كتابة عدد كبير من المقالات والكتب ، جميعنا يرغب فى أن يصل الى مستوى التركيز الذى يزيد من قدرته لكى ينجز المهام اليومية المطلوبة منه بفاعليه ودون اى تاجيل.

    - النصائج كالتالى واتمنى لكم التوفيق جميعًا وفى حال إتباعها مؤكد أنك سوف تصبح شخص أفضل.

    حافظ على نظافة مكانك سواء كان (غرفتك، مكتبك)

     إن الحفاظ على مكانك نظيف هذا يساعدك على صفاء ذهنك لكى تستطيع التفكير بشكل أفضل والحد من التوتر والقلق، أحرص على أن تحدد بعض الدقائق فى أول يومك او نهايتة خلالهم تستطيع ترتيب وتنظيف مكانك.

    الذهاب الى (المدرسة، الكلية، العمل) مبكرًا.

     بدء اليوم فى نشاط وبدون اى ضغوطات من كونك متأخر على شئ ما يساعدك على قضاء وقت ممتع بعيدًا عن التوتر.

    اكتب خطة إدارة اليوم على ورقة


    - أثبتت الدراسات العلمية أنك عندما تقوم بتسجيل أفكارك على ورقه فإن هذا يساعدك على ترتيب أفكارك فى الدماغ ، بسبب إعتمادك على حواس أخرى غير التفكير فى التسجيل مثل الكتابة باليد أو النظر بالعين

    حدد قدراتك الحالية.


    راجع نفسك دائمًَا وتعرف على ما أنت عليه وسجل مع نفسك ما تستطيع القيام به للتعرف على من أنت الأن وفى اى مرحلة لتحدد ما هو مناسب لمستقبل أفضل ولحياة جديدة أفضل.

    ركز على الفترة الأكثر انتاجية في نهارك سواء للتعلم أو تنفيذ مهام صعبه

    -أثبتت الدراسات أن الاشخاص يتمتعون بمستوى عالى من الإنتاجية يركزون خلال الساعات الأولى من العمل، لذا احرص على إنجاز أكثر المهام أهمية في الصباح وتأجيل المهام البسيطة الى نهاية اليوم، فبهذه الطريقة لن تشعر بالتوتر بشأن المشاريع المهمة مع نهاية اليوم.

    لا تقوم بأشياء متعددة في نفس الوقت


    - لكى تستطيع إعطاء تركيزك كاملًا وتقوم بإتمام المطلوب بنجاح وعلى أحسن صورة وزع المهام على فترات خلال اليوم، فى حال أنك عملت على أكثر من مهمة فى أن واحد بالتأكيد سوف تخسر أحدهم وستكون ناقصة او غيرمكتملة بالشكل المطلوب.

     -ادخل المرح إلى العمل


    - قد تحتاج الى إعادة النظر في نمط حياتك بشكل عام وإعادة التوازن لحالتك البدنية والعقلية ولعاداتك ونشاطاتك. في الواقع، إن الحفاظ على التوازن بين الحياة المهنية والشخصية هو مفتاح السعادة الشخصية والرضا المهني

    اكتب ما أنجزت بشكل مستمر


    - سجل دائمًا ما نجحت فيه وكل مهمة أتممتها كما هو مطلوب لتكن بالنسبة لك دافع ودليل على مجاحك ودافع لك لكى تصل الى هدفك الكبير.

    قيم عملك


    - راجع دائمًا ما قمت به وستجد أنه كان هناك طريقة أخرى تجعل العمل يتم بشكل أفضل ولكنك تغافلت عن هذه الطريقة وبالتالى هذا سيكون دافع لك على تطوير نفسك وتحقيق نتائج أفضل.

    قدم مكافأة لنفسك إن لم تحصل عليها من رئيسك


    -إن لم تحصل على مكافأة من رئيسك او مديرك أو اى قائد لك في العمل او فى دراستك أو لم تحصل على الزيادة التي تطمح لها، كافئ نفسك بنفسك! واحرص على مكافأة نفسك على كافة الإنجازات التي حققتها حتى وإن كانت بسيطة. يمكنك مثلاً أخذ إجازة قصيرة للاسترخاء حتى تعود بحماس أكبر للعمل؛ فسيساعدك ذلك على الاسترخاء، وتصفية ذهنك واستعادة نشاطك وتركيزك.

    اقرا ايضا : مهارات اداره الوقت




    دمتم بخير
    Mohamed Abdo
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع نادي القراءة العملية | بوابتك للتعلم الذاتى .

    إرسال تعليق